عناوین:

آراء

اختر المؤلف:
select
  • العراق: عمى السلطة لا ينتج حلا للأزمات

    لا أحد في العراق يختلف على توصيف حالة التردي والفوضى التي نعيشها، وأعتقد أنها النقطة الوحيدة التي تتفق فيها أحاديث رجالات السياسية مع المواطن. لكن عندما نسأل عن الحلول لا نجد إجابات واضحة من قبل المسؤولين وإنما حلولا يمكن أن وصفها بمحاول

  • العراق: محاولة للإصلاح الاقتصادي

    بادرت حكومة مصطفى الكاظمي بإطلاق محاولة للإصلاح الاقتصادي، في فترة تدهور أسعار النفط الخام على ضوء إغلاقات «كوفيد- 19» التي قلصت الطلب على النفط، ومن ثم تدهور الأسعار عن معدلاتها التي تراوحت بين حوالي 60 و70 دولارا، قبل تفشي

  • الرئيس واللقاح و 'أسابيع الجمر'

    لا مبالغة في القول إنها «أسابيع الجمر». الانتخابات الأميركية لا تعني الأميركيين وحدهم. الرجل الذي سيخرج من صناديق الاقتراع هناك سيعتبر شرطي «القرية الكونية»، حتى لو رفض الصفة والدور. موعد الانتخابات الأميركية أهم

  • رسائل الحاجة كلنتون

    ضحكة أخبار بلاد الرافدين هذه الأيام، بينما تصدر خبر ذبح مواطن فرنسي الصفحات الأولى، ومقدمات نشرات الأخبار، انزوى خبر خطف وقتل 12 مواطنا عراقيا، جريمتهم الوحيدة أنهم صدقوا البرنامج الساخر "السلاح بيد الدولة"،
    فيما نشاهد في الفضائيا

  • هل الفقر هو سبب الإرهاب؟

    بعد تفشي وانتشار ظاهرة التطرف الإسلامي والإرهاب في العالم ظهرت فكرة ومقولة أن الفقر هو السبب الرئيسي للإرهاب.
    ويا لها من مقولة تحاول بكل الوسائل أن تبعد أنظار الناس عن الأيديولوجيا الجهادية كسبب رئيسي لظاهرة التطرف والإرهاب.

  • مراقبو القمصان البيضاء.. للانتخابات المبكرة!

    بما ان الجميع يؤكد على اهمية الانتخابات المبكرة وخطورتها، وبرغم من تاكيدي في مقالتي السابقة بانها قرار سياسي للحفاظ على العملية

  • المشهد الكردستاني .. فصول الخيبات وخريف الأحلام الضائعة

    بألم مكبوت، يقفون عاجزين عن تأمين الحد الأدنى من متطلبات عوائلهم، منتظرين الفرج من بغداد، الذي قد يأتي او لايأتي، فللأخيرة حججها مع كل قطع او تأخير في ارسال "موازنة" اقليم يصعب وصف الأحوال فيه، حيث يتمازج الغنى مع الفقر والنهوض العمراني

  • ماذا يفعل السفير الإيراني في البنك المركزي العراقي؟

    في السنوات الأولى للحصار الاقتصادي الدولي على العراق بعد حرب الكويت عام 1991، تلقت وزارة الإعلام توجيهاً بإجراء مقابلة تلفزيونية مع محافظ البنك المركزي العراقي، للرد على شائعات عن إصدار أوراق نقدية مرتفعة القيمة، وإلغاء أوراق نقدية تم تز

  • خرائط... وحرائق

    في الغابة كانت السيدة تشرح لابنها الذي راودته رغبة في التسلل. علينا احترام الإرشادات. هذه الشجرة جزء من ثروتنا الوطنية. إنها ملك الأجيال المقبلة أيضاً. لا يحق لأحد أن يتسبب في إتلافها. قتل الأشجار جريمة يعاقب عليها القانون. تنفق الدولة أ

  • نوبل في العراق

    كعادتنا في الاختلاف، اختلفنا حول فوز الشاعرة الأمريكية لويز غلوك بجائزة نوبل للآداب، البعض تصور أن الجائزة هي مؤامرة إمبريالية، فيما امتلأت صفحات الفيسبوك بالسخرية من الجائزة وأصحابها.
    منذ انطلاقتها الأولى عام 1901 منحت نوبل للآدا

  • الدبلوماسية الاقتصادية الاستراتيجية المفقودة في حكومة الكاظمي

    تفتقر الحكومة العراقية الحالية إلى سياسة قوية من الدبلوماسية الاقتصادية اللازمة لتحسين علاقاتها الاقتصادية الدولية، وبالتالي تحسين ظروفها الاقتصادية المحلية. ومن ثم، يجب على العراق الإسراع في إقامة علاقات متوازنة مع جيرانه الإقليميين وال

  • ثورة تشرين.. الانتقال من المطالب إلى المشروع

    في بداية الثورة التي خرج فيها الشباب لم تكن غايتهم تغيير الحكومة بل خرجت الجماهير الغاضبة على فساد الأحزاب الحاكمة كلها دون استثناء ولأول مرة في تاريخ العراق بعد 2003 تخرج مظاهرات غير مسيسة أو يقودها تيار سياسي سواء أكان دينيا أو علمانيا؛ صدريا أو شيوعيا ولذلك كانت شع

  • مرض ترامب والسيناريوهات الداكنة

    اجتاحت جائحة كورونا البيت الأبيض وأصابت الرئيس دونالد ترامب وزوجته ميلانيا وعدد من كبار مساعديه وغيرهم من ضيوف البيت الأبيض، وزجت البلاد في أسوأ أزمة منذ انتخاب ترامب، لأنها فتحت المجال أمام احتمالات ومضاعفات سياسية ودستورية تتعلق بخلافة

  • 'لا وقت للموت'

    قرأ الشاب الخبر وأبدى استياءه. توهمت أن «كوفيد - 19» حقق رقما قياسيا جديدا، أو أن أطباء دونالد ترمب كشفوا تردي أوضاعه. سرعان ما تبين أن حدسي لم يسعفني. كان الخبر مختلفا ولا علاقة له بصحة العالم أو صحة أميركا ورئيسها إلا من با

  • مفاجأة أكتوبر والمريض رقم 1 في العالم!

    احتل خبر إصابة الرئيس الأميركي دونالد ترمب صدارة العناوين الإعلامية حول كل العالم من دون مبالغة. وتفاعلت مع هذا الخبر وبشكل فوري، الأسواق المالية حول العالم، فحصل هبوط في البورصات، وانخفضت قيمة العملات، ونزل سعر برميل النفط، وارتفع سعر ا

  • قم لشهداء تشرين ورفاقهم

    كنت كلما تابعت حركة احتجاج في بلد من بلدان العالم أسأل نفسي: أين نحن مما يجري؟.. وهل سيظل هذا الشعب صامتا؟، يستمع لخطب صبيان السياسة وينتظر ماذا سيقولون له؟.. ويعتقد أن الخلاص في وظيفة يدفع من أجلها آلاف الدولارات؟.. أين هم شبابنا وطلبتن

  • الانتخابات المبكرة.. ماذا بعد!

    في بداية مقالتي هذه بودي ان اكد اني لا اعتقد ان قرار الانتخابات المبكرة احد منجزات ثورة تشرين، بل هو قرار سياسي للحفاظ على العملية السياسية في اطارها المحاصصاتي، بل وتركيزها من خلال قانون انتخابات يعتمد على الدوائر ال

  • ثورة تشرين.. رهانها وأفقها السياسي

    لم تنفك ثورة تشرين في العراق، منذ أن تحولت من كونها حركة احتجاجية ذات طابع مطلبي إلى أن تكون حركة واسعة تستهدف إسقاط النظام القائم أو إجراء إصلاحات جذرية فيه بما يسمح بولادة نظام بديل (وهو ما أطل

  • رحيل عميد دبلوماسية الإنسانية والحكمة

    رحل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بعد عقود من العمل السياسي والإعلامي والدبلوماسي. عاش سنوات النوازل الكبرى في بلاده والمنطقة العربية بل والعالم. في كل حلقات التوتر والصراع، كان الأمير الراحل، رحمه الله، صوتا للعقل وجسرا لل

  • كيف ولماذا قد يتغير المشهد الانتخابي الأميركي

    لم يطرأ على المشهد الانتخابي الأميركي أي تحولات نوعية خلال الأشهر الماضية، حيث تبين مختلف استطلاعات الرأي وغيرها من المؤشرات، بما فيها استطلاعات واستقصاءات حملتي الرئيس دونالد ترامب ومنافسه جوزف بايدن، أن المؤتمرين الحزبيين في أغسطس، وال

  • مصطفى العراقي ومصطفى اللبناني

    أيقظ وصول مصطفى الكاظمي إلى رئاسة الوزراء في مايو (أيار) الماضي سؤالا عراقيا موجعا وحادا مفاده أين هي الدولة العراقية؟ ومتى تسترجع قدرتها على القرار؟ ومتى ترجع صاحبة الحق في رسم سياستها الخارجية من دون إملاءات من عواصم قريبة أو بعيدة؟ وم

  • الانتخابات والتحول الديمقراطي في العالم العربي: خطوة للأمام... خطوتان إلى الوراء

    عنوان هذا المقال، مستوحى بتصرف، من عنوان كتاب صدر في العام 2008 عن مركز القدس للدراسات السياسية في عمان، وكان بمثابة توثيق لوقائع مؤتمر إقليمي بحث في طوفان الانتخابات العامة، من بلدية وبرلمانية ورئاسية، الذي اجتاح العالم العربي في العقد

  • المهاترات السياسية لا تبني الأوطان

    يميل زعماؤنا السياسيون إلى المهاترات السياسية، على عكس السياسيين في المعمورة الذين يدرسون المشاكل لتفاديها بأقل السبل وإثارة للشقاق. أما الزعماء عندنا فيتسلون بالمشاكل والغوص فيها وبإدامة الأزمات، لا بل أدمنوا عليها. 
    يصف أست

  • العرب وواقع الحال... والاختراقات التركية والإيرانية!

    المفترض أن هذا التحالف الإيراني، الذي يضم تركيا «الإردوغانية» وسوريا بشار الأسد وعراق المكونات الطائفية، قبل أن يصبح مصطفى الكاظمي رئيس وزراء له، والذي يضم أيضا «حوثيي» اليمن و«حزب الله» اللبناني من خل

  • مسؤولية كورونا الأخلاقية

    ها هي هجمة فيروس «كورونا» الثانية باتت تواجه الناس في مجتمعات العالم كافة، بل بين الدول من وقع في قبضة ثالث هجمات الوباء القاتل، كما إيران. من جهتها، عانت إسرائيل كذلك موجة انتشار سريع للفيروس جعلها تتشدد في تطبيق إجراءات إغل

  • الأزمة المالية في العراق وموقف صندوق النقد... والخيارات الأخرى المتاحة

    في مستهل هذه المقالة، لا بد من الإشارة إلى كتاب «تطبيق الاقتصاديات السليمة لمواجهة الأوقات العصيبة، حلول أفضل لأكبر مشكلاتنا»، الذي صدر عام 2019 لمؤلفيه أبهيجيت بانيرجي وإستر دولفو، الحائزين على «جائزة نوبل» في ال

  • حماية المؤسسات الاقتصادية والحدود في العراق

    في 14 سبتمبر، أعلنت بغداد عن مجموعة من التعيينات القيادية الاستراتيجية للمؤسسات المكلفة بالإشراف على اقتصاد العراق، وحدوده، وجهوده لمكافحة الفساد ـ وهي قائمة تشمل البنوك وسلطات الجمارك والمطارات والموانئ والمعابر البرية والهيئات البلدية

  • استقلال القضاء بين الشعار والتطبيق

    يذكرني البعض عند الحديث عن (استقلال القضاء) وضرورة الحفاظ عليه بشعارات النظام السابق التي كان يتجمل بها مثل (الوحدة والحرية والاشتراكية) التي كانت توضع في الساحات العامة والمدارس ومؤسسات الدولة، لكن في الواقع العملي لم يكن هناك وجود (للو

  • أبو طبر يعود بوجوه جديدة

    مرة أخرى، مشهد قتل جديد وبوحشية تذكرك بأفعال داعش الإرهابية، وإذا أردت الدقة فهي تحيل الجيل القديم إلى جرائم "أبو طبر" الذي أرادت الدولة آنذاك أن تؤدب الشعب ولو بطبر حاد .
    أكتب هذه المقدمة وأنا اشعر بالأسى والألم حين أقرأ تفاصيل ج

  • خيارات حكومة الكاظمي لاستعادة الدولة

    نميل في كثير من الأحيان إلى التلاعب بالمفاهيم، كمحاولة لتقليل قساوة الواقع، أو على الأقل حتى لا نتهم بالتشاؤم المفرَط. وفي العراق نكرر دائما كلمة "الدولة" مع إدراكنا بأن هذا الوصف حتى على مستوى المجاز يحتاج وقفةً وتأمل! ولذلك وطوال السنو

  • موقف قوي من المرجعية ينتظر تحرك جدي من الحكومة

    بيان السيد السيستاني، الذي وصفه نشطاء وسياسيون بأنه "خارطة طريق"، جاء "صادما" للطبقة السياسية التي بحثت بين سطوره فلم تجد شيئا "للتغطي به" كما كانت تفعل في بيانات المرجعية السابقة.
    "رجالات" الطبقة الذين كانوا الى ما قبل ساعات يبحث

  • تواقيع جديدة في عالم تغير

    في تاريخ الجهود المبذولة لإنهاء النزاع العربي - الإسرائيلي صور علقت بأذهان المتابعين من أهل الشرق الأوسط. صورة الرئيس أنور السادات يخطب في الكنيست الإسرائيلي، وبعدها صور توقيع اتفاقات كامب ديفيد حين تصافح السادات ومناحيم بيغن، وبدا بينهم

  • الدستور.. والانتخابات الوطنية!

    اذا ما نظرنا الى مطلب المتظاهرين، وامكانية تحقيقه في اجراء انتخابات وطنية نزيهة، وتعديل الدستور، علينا ان نقف وقفة سريعة لنعود بالذاكرة الى ما بعد 2003، مرورا الى يومنا هذا، وبشكل مختصر.
    عزمت القوى السياسية، التي كانت تطلق على نفس

  • الدول اليتيمة وتهديد النظام العالمي

    هل تذكر عبارة «تذكر ما جرى في الحادي عشر من سبتمبر (أيلول) »، تلك العبارة الشائعة التي نظر إليها البعض باعتبارها دعوة للاستيقاظ من عالم راح في حالة سبات عميق على غرار تلك التي صورها كتاب «نهاية التاريخ»؟
    قب

  • الثالث من أكتوبر 1932: اليوم المغبون في التاريخ العراقي

    أثار اختيار الحكومة العراقية يوم الثالث من تشرين الأول/أكتوبر 1932عيدا وطنيا وإحالتها مشروع قانون بهذا الصدد إلى البرلمان للتصويت عليه، أسئلة واعتراضات بخصوص جدوى اختيار يوم كهذا، مجهول عموما بين معظم العراقيين.
    واعتبر كثيرون هذا اليوم خاليا من الدلالة الوطنية

  • خطأ وزارة الدفاع القاتل!!

    في اليوم الأول الذي جلس فيه السيد جمعة عناد على كرسي وزارة الدفاع أنشد بصوته الأنشودة المعتادة : "لتسقط المحاصصة " وبشر العراقيين بأن لا محاصصة في الجيش بعد اليوم ، فهو جيش لكل العراقيين ، ولا أعتقد أن أي عاقل في العراق، باستثناء المغرضي

  • (كورونا) وعودتنا للرياضة!

    رغم إننا لم نصل بعد الى ذلك المستوى الذي يضعنا في مصاف الدول المتقدمة على الصعيد الصحي من حيث إمكانية تقديم كل ما من شأنه أن يقلل من أعداد الوفيات أو مخاطر الإصابة بجائحة كورونا فايروس، إلا أن قرار خلية الأزمة الخاص بإمكانية إعادة النشاط

  • أوهام القضاء على داعش دون مضمون سياسي

    تناول آخر تقرير لمركز اتحاد أبحاث وتحليل الإرهاب (TRAC) الآليات والقدرات المستحدثة لتنظيم "داعش" الإرهابي في العراق، تلك التي مكنته من تنفيذ مئة هجوم إرهابي داخل العراق خلال شهر أغسطس المنصرم فقط، وعبر العديد من القادة السياسيين والعسكري

  • الحقيقة خلف الصورة

    دخلت إيران إلى لبنان من جنوبه، والآن تحاول تركيا الدخول من شماله. والدولتان تتظللان علما واحدا هو القضية الفلسطينية. وقد قدمت تركيا للقضية حتى الآن باخرة إعلامية أبحرت إلى غزة، وتقدم إيران لها سيطرتها - إيران - في أربع عواصم عربية وفقا ل

  • هل يسلك ماكرون طريق طهران ـ واشنطن، بعد أن اختبر طريق بيروت ـ بغداد؟

    زيارتان لبيروت في أقل من شهر، جعلتا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مركزا للاهتمام السياسي والإعلامي لعواصم المنطقة... الزيارة الأولى اشتملت على جولة "راجلة" في شوارع المدينة، لم يسبقه إليها زعيم لبناني أو عربي، وحديثه الناضح بالقسوة و

  • خارطة المستقبل في العراق

    هذا مقال أكتبه للتاريخ
    ليس أمامنا غير هذه الخيارات لتغيير مايمر به العراق من تحديات عظيمة في أن يكون أو لا يكون
    أولا.. أن تتحد القوى الوطنية وثوار تشرين والعراقيون الشرفاء للضغط لتحقيق شروط الانتخابات النزيهة والمنافسة مع ق

  • العراقيون وهوس الكهرباء

    بعد أن انقطعت أخبار وتسريبات اللجنة التي شكلها السيد محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب لتدقيق ومراجعة عقود وإنفاقات الكهرباء منذ 2004 برئاسة نائب رئيس المجلس السيد حسن الكعبي وعضوية ممثلي اللجان المختصة في المجلس وديوان

  • الشرق الأوسط على أبواب سلام حار

    تتوالى بشكل سريع خطوات التقارب بين الإمارات وإسرائيل منذ توقيع اتفاق السلام بين البلدين، والذي تضمن إقامة علاقات دبلوماسية تمهد لعقد اتفاقيات ثنائية تتعلق بالاستثمار والسياحة والاتصالات والتكنولوجيا والطاقة والرعاية الصحية ومجالات أخرى.

  • المستنقع ... ذلك الذي يدر المال والأصوات ويعانق أحلام السلطة

    من حق كل شخص او جهة رفع دعاوى قانونية في المحاكم العراقية وحتى الاقليمية، في الإساءة التي حصلت من قبل قناة "دجلة طرب"، او أي قناة أخرى انتهجت سياسة مسيئة لمشاعر أحد المكونات الرئيسية في العراق. بل وفي العرف من حق الجهات المعنية "تفهم" ال

  • عاشوراء و'احتجاجات تشرين' في العراق

    كان الوصف الأدق والأكثر مصداقية حول تأثير حركة الاحتجاجات في أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي هو ما حدده المرجع الديني الأعلى علي السيستاني بعبارته: "لن يكون ما بعد هذه الاحتجاجات كما كان قبلها في كل الأحوال". على الرغم من أن حركة ال

  • مقاربة عربية لسباق واشنطن

    مهما تفاقمت جسامة الأحداث في المنطقة، فهي تعجز عن حجب النظر إلى ما وراء المحيط، حيث يحتدم السباق الانتخابي الرئاسي الأميركي ويعلو السجال ويحتدم لحسمه. هذه المعركة تسترعي متابعة أكبر من العادة في الداخل والخارج معا، لا سيما مع الضبابية وا

  • شعب منكوب وشعب منتصر في بلد واحد؟!

    إذن، نحن - أعني الشعب اللبناني - ننتصر.
    هناك من يخبرنا أننا نحتفل، هذه الأيام، بمرور ثلاث سنوات على «معارك تحرير الشرق»، أي القضاء على «الهجمة التكفيرية» التي يقال إنها هبت علينا من الجوار السوري.
    هن

  • صموئيل إيفرز.. رحلة من البصرة عبر كربلاء وبغداد واللاذقية إلى إيطاليا

    يكاد يكون الرحالة البريطاني  صموئيل إيفرز، كما يشير إلى ذلك الدكتور أنيس عبد الخالق محمود، مترجم رحلته إلى العربية، اسما مغمورا في عالم الرحالة الغربيين ، بل إن المترجم يشير في تقديمه للرحلة، التي قام بها إيفرز إلى البصرة وبغداد مرو

  • إيران والهروب إلى الشرق الروسي

    هل بدأت إيران الجزء الثاني من حلقات هروبها إلى الشرق بسبب العقوبات الأميركية المتوقعة، لا سيما بعد إصرارها على مواصلة برنامجها النووي؟
    الذين قدر لهم الاستماع إلى تصريحات وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، خلال جولته الأخيرة في ال

  • الأسابيع المقبلة ستكون حاسمة في مسار كورونا

    في الأشهر الثمانية الماضية خابت أغلب الآمال أو التوقعات المتفائلة حول سير وباء كورونا، فلم يختف المرض تلقائيا دون أن يتسبب بجائحة عالمية واسعة كما اختفى السارس والميرس خلال العقدين الماضيين، رغم أنهما من نفس عائلة كورونا، ولم يشهد الفيرو

  • المزيد من آراء...

    البوم الصور