عناوین:

انطلاق حملة لازالة ابراج الانترنت غير الاصولية في بغداد

AM:10:53:07/03/2022

1880 مشاهدة

أعلنت وزارة الاتصالات، اليوم الاثنين، ادخال تطبيق HALA FTTH الــخــاص بـخـدمـات الكيبل الضوئي، فيما أشارت إلى إزالة أبراج إنترنت غير أصولية ضمن ثلاث مناطق بالعاصمة بغداد.
 
وقــال مـديـر الـعـلاقـات والإعـــلام في الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية بالوزارة ناطــق أحـمــد إبــراهــيــم في تصريح، تابعه NRT عربية، إن "الوزارة اعتمدت التطبيق أعلاه المدعوم باللغتين العربية والإنكليزية، على منصتي (كوكل بلي) و(ابل ستور) لمستخدمي أجهزة (أندرويد) و(آيفون) وتم إدخاله إلى الخدمة".
 
وبـين أن "التطبيق سيتيح لمستخدمي مشروع الكابل الضوئي، التعرف على معلومات اشتراكهم ونوع الاشتراك وصلاحيته، فضلا عن معرفة حجم البيانات المستخدمة"، مبينا أن "التطبيق يتضمن خاصيتين، الأولـى تعبئة بطاقات باقات الاشتراك، والثانية هي الدعم الفني للاشتراك".
 
وفي السياق ذاتـه، أوضح إبراهيم أن "الشركة أزالـت أبـراج إنترنت شيدت من دون موافقات رسمية في مناطق: المنصور والإسكان والزهور، بالتنسيق مع جهاز الأمن الوطني".
 
وبين، أن "الأعمال تأتي استكمالا للحملة التي أقامتها الوزارة للحد من التجاوزات على الشبكة الضوئية، لاسيما في المناطق المشمولة بمشروع الشبكة الضوئية".
 
وأعلنت الوزارة، في وقت سابق، تحقيق نسب انجاز عالية بمشروع الكابل الضوئي، وفيما حددت المحافظات المشمولة به.
 
وقال المتحدث باسم الوزارة رعد المشهداني، إن "العمل مستمر بمشروع FTTH للكابل الضوئي، ونعمل على إيصال النت من خلاله إلى كل المحافظات عدا إقليم كردستان".
 
وأضاف، أن "مشروع الكابل الضوئي جارٍ العمل به في مناطق من بغداد بجانبي الكرخ والرصافة، ووصل لنسب إنجاز عالية جدا".
 
وأشار في الوقت نفسه إلى "زيادة عدد المشتركين في مشروع فايبر تو هوم ما يقارب ستين ألف مشترك، وهذا يعد إنجاز لوزارة الاتصالات"، مؤكداً أن "مشروع الفايبر تو هوم مشروع عراقي بامتياز، ووطني ويتمتع بأسعار زهيدة جدا ومنافسة لباقي الشركات".
 
وأوضح أن "مشروع فايبر تو هوم واجه تشويها وتشويشا قبل انطلاقه، ولكن بعد أن رأى النور حصل على إقبال شديد من قبل المواطنين"، منوهاً بأن "المشروع مهم جداً وحقق نسب إنجاز عالية، حيث وصلنا إلى اعداد كبيرة في بغداد وكذلك في محافظة واسط، أما بقية المحافظات، فالعمل مكثف من أجل إيصاله لكل المنافذ".
 
وعن مؤتمر ايتكس الذي شارك فيه العراق مؤخراً، بين أن "وزير الاتصالات ريكان الشيباني تطرق في كلمته خلال المؤتمر إلى جلب عدد كبير من الشركات العالمية والعربية والمحلية لتطوير خدمات النت في العراق، وكذلك إلى انتهاء عملية الصدمة التي شنتها وزارة الاتصالات خلال عام وقضت فيها على كافة مخلفات هذه العملية من عمليات لتهريب السعات".
 
وأضاف أن الوزير "تطرق كذلك إلى أهم المشاريع التي أنجزت في وزارة الاتصالات المتمثلة بمشروع فايبر تو هوم ومشروع FTTH الكابل الضوئي  والفور جي والتطور البريدي والتحول الرقمي، والاعلان عن مشروع القمر الصناعي والمشاريع المساندة، اضافة الى الكثير من المشاريع التي تناولتها الوزارة".
 
ولفت إلى، أن "هناك تعاوناً مسبقاً مع هيئة الاعلام والاتصالات ونعمل كفريق واحد وهم شريك في كل النجاحات التي حققت لوزارة الاتصالات، حيث كان ترتيب العراق 138 في ذيل قائمة الدول من ناحية جودة الانترنت والآن نحن نحتل المرتبة 47 عالميا وهذا يعتبر طفرة نوعية في وزارة الاتصالات".
 
وذكر، أن "الوزارة عزمت على إنشاء بوابات نفاذ دولية نظامية وتعاقدنا مع كبرى الشركات العالمية لتطوير البنى التحتية مثل شركات سيناو وهواوي ونوكيا وضاعفنا السياسة الدولية، بالاضافة الى انجاز مشاريع عملاقة مثل AXT وDDOS وLAT".    






البوم الصور