عناوین:

السيستاني يحث حكومة باكستان على حماية 'المسلمين' من هجمات المتشددين

PM:07:37:04/03/2022

1940 مشاهدة

علق المرجع الديني الاعلى علي السيستاني، اليوم الجمعة، على التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد (كوتشا ريسالدار) للمسلمين في بيشاور شمال غربي باكستان.

أصدر مكتب المرجع الديني علي السيستاني، يوم الجمعة، بيانا بشأن التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد (كوتشا ريسالدار) للمسلمين الشيعة في بيشاور شمال غربي باكستان.

وقتل 30 شخصا على الأقل وأصيب العشرات جراء انفجار ضخم استهدف مسجدا شيعيا، بينما كان المصلون يؤدون صلاة الجمعة في مدينة بيشاور شمال غرب باكستان.

وذكر مكتب السيستاني في بيان تابعه NRT عربية، أن "المأساة الأليمة التي حدثت اليوم خلال صلاة الجمعة بمسجد (كوتشا ريسالدار)، والتي أسفرت عن استشهاد وجرح عدد كبير من المصلين الأبرياء، تسببت في حزن وأسى شديدين".

وأضاف البيان، "بينما نتقدم بالتعازي إليكم أيها الأعزاء، والتعاطف مع أسر الضحايا، نطلب الصبر والشفاء العاجل لجميع الضحايا ولشهداء هذا الحادث المأساوي".

وأشار، إلى أن "مدرسة النجف والمرجعية الشيعية، تستنكر هذه الجريمة المروعة التي تستهدف وحدة المسلمين"، حاثا حكومة باكستان على "اتخاذ إجراءات لحماية المشردين، وخاصة الأقليات الدينية، من استبداد وجرائم الجماعات الإرهابية، عبر الاحتياطات اللازمة، وعدم السماح لمجتمعاتهم الدينية بالتعرض لهجمات عنيفة ووحشية من قبل الجماعات المتطرفة وقاسية القلب".
 
 
N.A





البوم الصور