عناوین:

احتجاج خليجي على تصريحات جورج قرداحي... والحكومة اللبنانية توضيح

AM:11:35:27/10/2021

2056 مشاهدة

استنكرت الحكومة اليمنية التصريحات الصادرة عن وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، التي انتقد فيها التحالف السعودي الإماراتي، واعتبر جماعة الحوثيين تدافع عن نفسها في وجه اعتداء خارجي على اليمن منذ سنوات،  فيما طالب مجلس التعاون الخليجي من قرداحي الاعتذار، معتبرا أن تصريحاته "تعكس فهما قاصرا" للأحداث في اليمن.
وقال وزير الخارجية اليمني، أحمد عوض بن مبارك، في تغريدة على "تويتر"، إنه وجه السفارة اليمنية في بيروت، بتسليم الخارجية اللبنانية "رسالة استنكار" على التصريحات الصادرة عن وزير الإعلام اللبناني، في أحد البرامج التلفزيونية.
واعتبر الوزير اليمني، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، أن تصريحات قرداحي "تعد خروجا عن الموقف اللبناني الواضح تجاه اليمن وإدانته للانقلاب الحوثي ودعمه لكافة القرارات العربية والأممية ذات الصلة".
كذلك ندد وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، بتصريحات قرداحي، وقال إنها "تعكس جهلا فاضحا بالشأن اليمني، وانحيازا أعمى لمليشيا الحوثي الإرهابية، وتجاهلا لدور نظام إيران وأجندته التوسعية في اليمن والمنطقة، في إدارة الانقلاب وتفجير الحرب وتقويض جهود التهدئة ووقف إطلاق النار وإحلال السلام"، حسب تعبيره.
وقال الإرياني، في سلسلة تغريدات على "تويتر": "نذّكر وزير الإعلام اللبناني بأن مليشيا الحوثي، بإيعاز وتخطيط إيراني، هي من فجرت الحرب بانقلابها على الدولة والإجماع الوطني المتمثل بمخرجات مؤتمر الحوار الذي شاركت فيه كل الأطراف السياسية والمكونات الوطنية، بما فيها جماعة الحوثيين، وهي تواصل رفض كل المبادرات وإفشال كل الحلول السلمية للأزمة".
وكان وزير الإعلام اللبناني قد وصف في برنامج "برلمان الشباب"، الحرب في اليمن بأنها "عبثية"، وقال إنّ "جماعة الحوثيين يدافعون عن أنفسهم أمام القصف والاعتداء الخارجي"، من قبل السعودية والإمارات.
"التعاون الخليجي" يطالب قرداحي بالاعتذار
من جهته، عبّر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف فلاح مبارك الحجرف، عن رفضه التام لتصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، مشيرا إلى أنها "تعكس فهما قاصرا وقراءة سطحية للأحداث في اليمن".
وطالب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، في بيان، وزير الإعلام اللبناني بـ"الرجوع إلى الحقائق التاريخية وقراءة تسلسلها ليتضح له حجم الدعم الكبير الذي تقدمه دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية للشعب اليمني في كافة المجالات والميادين"، وذلك بهدف الوصول إلى حل شامل للأزمة اليمنية وفقا للمرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار اليمني، وقرار مجلس الأمن رقم 2216.
واستنكر الحجرف دفاع قرداحي عن جماعة الحوثي، وطالبه بـ"عدم قلب الحقائق والاعتذار عمّا صدر منه من تصريحات"، مؤكدا أن على الدولة اللبنانية أن توضح موقفها تجاه تلك التصريحات.
وبعد تداول تصريحاته بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، عاد قرداحي ليدافع عنها ويبررها، ذاكرا أنها صدرت في 5 أغسطس/آب الماضي، أي قبل شهر من تعيينه وزيرا في حكومة نجيب ميقاتي.
وقال قرداحي في تغريدات على "تويتر"، مساء الثلاثاء: "ما قلته بأن حرب اليمن أصبحت حربا عبثية يجب أن تتوقف، قلته عن قناعة ليس دفاعا عن اليمن، ولكن أيضا محبة بالسعودية والإمارات وضنا بمصالحهما".
ميقاتي يرفض تصريحات قرداحي: لا يعبر عن موقف الحكومة اللبنانية إطلاقا
من جهته، أكد رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، أن كلام وزير الإعلام في حكومته جورج قرداحي، "كلام مرفوض"، مشددا على أنه "لا يعبر عن موقف الحكومة إطلاقا، ولا سيما في ما يتعلق  بالمسألة اليمنية وعلاقات لبنان مع أشقائه العرب".

وقال بيان لرئاسة مجلس لوزراء اللبنانية نشر على حسابها على "تويتر"، ليلة الثلاثاء الأربعاء، إن "رئيس الحكومة والحكومة حرصاء على نسج أفضل العلاقات مع المملكة العربية السعودية، ويدينون أي تدخل في شؤونها الداخلية من أي جهة أو طرف أتى".
الخارجية اللبنانية: تصريحات قرداحي لا تعكس موقف الحكومة
وبدورها، قالت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية، اليوم الأربعاء، إنّ تصريح وزير الإعلام جورج قرداحي (قبل تعيينه بمنصبه) والمتعلق بالسعودية والإمارات "لا يعكس موقف الحكومة اللبنانية".
وقالت الخارجية في بيان: "صدر كلام شخصي سابقاً عن وزير الإعلام اللبناني قبل تعيينه وزيراً ونشر بالأمس، وهو لا يعكس موقف الحكومة اللبنانية الذي عبّر عنه رئيسها في البيان الصادر أمس، ولا بيانها الوزاري الذي يتمسك بروابط الأخوة مع الأشقاء العرب".
وأضافت، في بيان، أن "وزارة الخارجية اللبنانية كانت قد دانت مرارا وتكرارا الهجمات الإرهابية التي استهدفت المملكة العربية السعودية، وهي ما زالت على موقفها في المدافعة عن أمن وسلامة أشقائها الخليجيين الذين تكن لهم كل محبة واحترام وتقدير، وتنأى عن التدخل في سياساتهم الداخلية والخارجية".





البوم الصور