عناوین:

الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات: موازنة 2023 تضمنت تخصيصات مالية للمدن 'المقدسة'

PM:01:20:26/03/2023

4792 مشاهدة

أكدت الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات غير المنتظمة في إقليم، اليوم الأحد، أن موازنة 2023 تضمنت دعما حكوميا للمحافظات تتناسب مع حجم حاجتها للمشاريع، كاشفة عن تخصيصات مالية للمدن المقدسة ضمن الموازنة.

وقال رئيس الهيئة احمد الفتلاوي في تصريح صحفي تابعه NRT عربية: إن "مركز الرافدين عقد ندوة حوارية لمناقشة الصلاحيات المركزية والمحافظات غير المنتظمة بإقليم، حيث أشارت هذه الندوة إلى عمل الهيئة التنسيقية واستعرضت رؤية الحكومة في دعم المحافظات وتطوير اللامركزية ومتابعة المشاريع".

واضاف، أن "هناك نية صادقة للحكومة للأشراف على تحويل العمل في المحافظات إلى ورشة كبيرة جدا، من أجل تطوير واقع المحافظات، مما سيشعر المواطن بأن إداء المحافظين والإدارات المحلية في المحافظات هو قيد المتابعة والإشراف المباشر بحدود الصلاحيات الدستورية للحكومة اﻻتحادية".

وأكد الفتلاوي، انه "يوجد تبني كامل لمطالبات المحافظات في الموازنة المقبلة، ودعمها بمشاريع تأسيس لصناديق وتخصيصات مالية، تتناسب مع حاجتها للمشاريع"، لافتا الى أن "الوزارات التخصصية والقطاعية تقوم بعملها بمتابعة ما يجري في المحافظات من مشاريع، إضافة إلى تكليف الهيئة التنسيقية بمتابعة إداء المحافظين ورؤساء الوحدات الإدارية من خلال المراقبة والمتابعة".

واوضح، أن "غياب مجالس المحافظة سبب فراغا إداريا؛ لذلك عملت الحكومة ومن ضمن برنامجها وتعهداتها أن تجري الانتخابات خلال فترة قصيرة، وتم تصويت البرلمان على تحديد موعد 6 / 11 / 2023 من هذا العام لإجراء اﻻنتخابات"، مؤكدا "أهمية تعاون الجميع  لإجراء الانتخابات بموعدها المحدد، لكي تنتظم المنظومة الكاملة اللامركزية، وتؤدي مجالس المحافظات أدوارها بشكل كامل".

وبين الفلاوي، ان "الرأي العام أصبح واحدا من أهم معالم الرقابة المباشرة على الاداء التنفيذي، مما يساعد المراقبين بتشخيص الخلل وتلافيه".

وعن قانون الأمن الغذائي، ذكر أن "قانون الأمن الغذائي هو قانون خاص، والأموال أحيلت إلى المحافظات بشكل نهائي لمشاريعها التي تمت المصادقة عليها من وزارة التخطيط".

أما عن آلية دعم المحافظات الأكثر فقرا، أوضح الفتلاوي، أن "وزارة التخطيط وضعت معايير خاصة لتحديد المحافظات الفقيرة، ومحافظة النجف الأشرف لا تندرج ضمن قائمة المحافظات الأشد فقرا"، مشيرا إلى أن "هناك بندا خاصا للمدن المقدسة أضيف خلال العام الحالي 2023 لتعويضها عن حجم الخدمات التي تتحمله بناها التحتية بسبب استضافة ملايين الزائرين، حيث سيكون هنالك مبالغ مخصصة إلى المدن المقدسة فقط، لتغطية هذه النفقات".


NA






البوم الصور