عناوین:

بث مباشر: عملية إنقاذ الطفل المعجزة ريان وصلت إلى 'أعقد مرحلة'

PM:06:54:04/02/2022

10956 مشاهدة

اعلن المسؤول عن عملية انقاذ الطقل المغربي "ريان"، عبد الهادي التمراني، اليوم الجمعة، ان الحفر  يتوقف من حين لآخر بسبب عوامل انهيار التربة لكونها ذات طبيعة هشة.

جاء ذلك في تصريح أدلى به المسؤول عن "لجنة اليقظة والتتبع" المكلفة بعملية إنقاذ الطفل ريان، التمراني، لموقع القناة الأولى (حكومية).

وعلق الطفل ريان (5 سنوات) منذ ظهر الثلاثاء، داخل بئر جافة بعمق 32 مترا، في القرية الزراعية "إغران" التابعة لمنطقة تمروت بإقليم شفشاون، شمالي المغرب، فيما تواصل فرق الإنقاذ عملية إخراجه منذ نحو 72 ساعة.

وقال التمراني، إن "عمليات إنجاز الحفرة الموازية للبئر تتقدم بشكل حذر لتفادي انهيار التربة، مبرزا أنه تم حاليا تجاوز أزيد من 30 مترا من أصل 32 متر".

وأضاف: "لم يتبق إلا القليل، قبل الشروع في إحداث الثقب الأفقي"، موضحا أن "هذه المرحلة هي الأعقد في عملية الحفر، لأن هناك فريقا سينزل لقاع الحفرة".

وأكد أنه لا يمكن المجازفة بأرواح الفريق، لذلك يجب تثبيت طول الحفرة، حيث صعدت آليات الحفر إلى الأعلى من أجل طمر كل الأتربة التي يمكن أن تسقط في أي لحظة، وبحسب المسؤول فإن عملية الحفر تتوقف من حين لآخر بسبب عوامل انهيار التربة لكونها ذات طبيعة هشة.

وصباح اليوم الجمعة، أعلنت اللجنة المشرفة على عملية الإنقاذ، أن ريان لا يزال على قيد الحياة، فضلا عن توقف عمليات الحفر مؤقتا جراء وجود انهيارات صخرية، وفق إعلام محلي.

وتواصل طواقم الإنقاذ ليل نهار منذ صباح الأربعاء عمليات حفر منحدر بطول 150 مترا وعمق 32 مترا، من أجل الوصول إلى ريان وإخراجه، بعد فشل إنزال منقذين عبر فتحة البئر نظرا لضيقها وطبيعة التربة.
 
 
 


"الاناضول+وسائل اعلام مغربية"
 
N.A





البوم الصور