عناوین:

السعودية تتخذ حزمة إجراءات جديدة ضد لبنان بسبب قرداحي

PM:11:05:29/10/2021

9588 مشاهدة

اتخذت السعودية، الجمعة، حزمة إجراءات جديدة ضد لبنان على خلفية تصريحات وزير إعلامها، جورج قرداحي.
وقالت وزارة الخارجية السعودية في بيان اليوم، (29 تشرين الاول 2021)، ان الإجراءت تضمنت مغادرة السفير اللبناني في الرياض "خلال الـ48 ساعة القادمة، ووقف كافة الواردات اللبنانية إلى المملكة" بالإضافة إلى استدعاء السفير السعودي في لبنان للتشاور.
واندلعت الأزمة بعد انتشار فيديو لقرداحي وهو يتحدث، خلال لقاء مصور، عما اعتبره "اعتداء السعودية والإمارات على اليمن" في مقابل أن الحوثيين "هم في موقع المقاومة والدفاع عن النفس".
وبعد الأزمة، قال قرداحي إن المقابلة أجريت معه في أغسطس الماضي، أي قبل تعيينه وزيرا في الحكومة اللبنانية، وهو ما أكدته أيضا الخارجية اللبنانية التي أضافت أن كلام قرداحي شخصي وجاء قبل تعيينه وزيرا.
وعلى وقع مطالبات لبنانية باستقالة قرداحي، اتخذت السعودية، اليوم الجمعة، الإجراءات الجديدة، متهمة السلطات اللبنانية بـ"عدم اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تكفل مراعاة العلاقات" بين البلدين، محملة أيضا المسؤولية في تدهور العلاقات إلى سيطرة حزب الله على لبنان.
وقال البيان إن الإجراءات اتخذت بعد "التصريحات المسيئة للمملكة الصادرة من قبل وزير الإعلام اللبناني، وحيث تمثل هذه التصريحات حلقة جديدة من المواقف المستهجنة والمرفوضة الصادرة عن مسؤولين لبنانيين تجاه المملكة وسياساتها فضلا عما تتضمنه التصريحات من افتراءات وقلب للحقائق وتزييفها".
وأضاف أن هذه الخطوات تأتي أيضا بعد "عدم اتخاذ لبنان الإجراءات التي طالبت بها المملكة لوقف تصدير آفة المخدرات من لبنان من خلال الصادرات اللبنانية للمملكة، لا سيما في ظل سيطرة حزب الله الإرهابي على كافة المنافذ، وكذلك عدم اتخاذ العقوبات بحق المتورطين في تلك الجرائم التي تستهدف أبناء شعب المملكة العربية السعودية، وعدم التعاون في تسليم المطلوبين للمملكة بما يخالف اتفاقية الرياض للتعاون القضائي".
وأردف البيان قائلا إن الرياض تأسف لما آلت إليه العلاقات مع لبنان "بسبب تجاهل السلطات اللبنانية للحقائق واستمرارها في عدم اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تكفل مراعاة العلاقات التي طالما حرصت المملكة عليها..".
واعتبرت الخارجية السعودية أن "سيطرة حزب الله" على "قرار الدولة اللبنانية جعل من لبنان ساحة ومنطلقا لتنفيذ مشاريع دول لا تضمر الخير للبنان"، مشيرة إلى "قيام حزب الله بتوفير الدعم والتدريب لميليشيا الحوثي الارهابية".
وأعلنت أن السعودية استدعت سفيرها في لبنان "للتشاور"، بالإضافة إلى "مغادرة سفير الجمهورية اللبنانية لدى المملكة العربية السعودية خلال الـ (48) ساعة القادمة، ولأهمية اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية أمن المملكة وشعبها فقد تقرر وقف كافة الواردات اللبنانية إلى المملكة، كما سيتم اتخاذ عدد من الإجراءات الأخرى لتحقيق تلك الأهداف". 
كما أكدت الخارجية السعودية على قرار منع سفر مواطنيها إلى لبنان حرصا على سلامتهم "في ظل ازدياد حالة عدم استقرار الأوضاع الأمنية".
وأكد البيان أن السعودية "لا تعتبر أن ما يصدر عن السلطات اللبنانية معبرا عن مواقف الجالية اللبنانية المقيمة في المملكة والعزيزة على الشعب السعودي"، وفقا لموقع "الحرة".
A.A






البوم الصور