عناوین:

بالفيديو.. عشرات الزوار يتجمعون قرب الحدود العراقية مع الكويت وإيران استعدادا لدخول البلاد

الصحة العالمية: الوضع في العراق مقلق
زوار الأربعين
فوتو: ارشيف
2020-09-21

2859 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

تداول عدد من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو، تظهر عشرات الزوار المتجمعين قرب الحدود الكويتية والإيرانية مع العراق استعدادا لدخول البلاد لأداء زيارة الأربعين، وسط تحذيرات من منظمة الصحة العالمية بأن الوضع في العراق "مقلق".

وأظهرت المقاطع التي نشرت أمس الأحد، 20 أيلول 2020، عشرات الزوار وقد تجمعوا قرب الحدود الكويتية العراقية استعدادا لدخول البلاد في حال حصولهم على الموافقات، فيما يستمر الزوار الإيرانيون بالتوافد على منفذ الشلامجة، الذي اقتحمه عدد منهم قبل أيام، قبل أن تعلن السلطات الأمنية إرسال تعزيزات للسيطرة على الأوضاع.

وذكرت مصادر أمنية أن السلطات عززت وجودها على الحدود الجنوبية مع إيران والكويت، تحسبا لمحاولة زائرين اقتحام الحدود من أجل التوجه للمراقد الدينية في كربلاء لأداء زيارة الأربعين.

وأكد وزير الصحة والبيئة، حسن التميمي، ان هناك اتفاقا على غلق الحدود وعدم السماح بدخول الزائرين في الوقت الحاضر لحين السيطرة على فيروس كورونا.

من جانبها قالت منظمة الصحة العالمية، أمس الأحد، إن "الوضع في العراق مقلق لكنه لم يصل حد الانهيار"، موضحة انها "تراقب الوضع في كربلاء مع اقتراب الزيارة الأربعينية، التي يتوقع أن يشارك فيها الملايين".

وعلى الرغم من المخاوف، قررت اللجنة العليا للسلامة الصحية في العراق إعادة فتح المساجد والمتنزهات، المغلقة منذ أشهر، بعد قرار بإعادة فتح المطاعم، في الوقت الذي يشهد فيه القطاع الصحي المضطرب في العراق، إضرابات متكررة للأطباء المقيمين، الذين يتهمون وزارة الصحة بالإهمال وتعريض حياتهم للخطر. وكان أكثر من مليون زائر قد شارك في زيارة عاشوراء قبل أسابيع، في انخفاض كبير عن أعدادهم خلال السنوات الماضية.

جدير بالذكر ان العراق شهد تزايدا في حالات الإصابة بفيروس كورونا بعد تأكيد نحو 3500 إصابة جديدة يوم امس الأحد، ليصل عدد المصابين الكلي في البلاد إلى أكثر من 319 ألفا.